خبر سار لاقتصاد جهة درعة تافيلالت وللاستثمار في قطاع المعادن 

 

يوم الثلاثاء 25 شتنبر 2018 ، تم بمقر وزارة الطاقة والمعادن بالرباط تنظيم الحفل الرسمي لاستلام الوزارة لقاعدة بيانات عبارة عن خرائط جيوكيميائية cartes geochimiques تتعلق بمساحة تقدر ب 8000 كلم مربع كلفت دراستها حوالي 60 شهرا وبمبلغ 18 مليون درهم.

وتشكل هذه القاعدة من البيانات الدقيقة والأولى من نوعها ، أحسن خدمة علمية تقدمها الدولة للاستثمار في قطاع المعادن بالجهة، نظرا لأن المستثمرين المغاربة والأجانب سيمتلكون رؤية واضحة عن الثروات المعدنية بالجهة.

*وينتظر أن يرفع هذا الإنجاز الجاذبية الاستثمارية لجهة درعة تافيلالت في المجال المعدني وتحسين دورتها الاقتصادية وتوفير فرص شغل كثيرة في هذا القطاع الحيوي.

وتجدر الإشارة إلى أن مجلس جهة درعة تافيلالت تربطه بوزارة الطاقة والمعادن شراكة جعلت من أهدافها الرئيسية وضع خرائط جيوكيميائية لكامل تراب الجهة وجعلها الجهة الأولى وطنيا في وضوح الرؤية الاستثمارية في قطاع المعادن.