جمعيات مهتمة بوضع الرُّحل تناقش مع رئيس الجهة فرص التعاون لتحسين ظروف عيشهم 

إستقبل رئيس الجهة رفقة نائبه السيد يوسف أمنزو يوم الأحد 20 يناير 2019 فاعلين مدنيين من جمعية "إغرمان" بالطاوس وجمعية "لمعيدر للثقافة والتنمية"، وجمعية "جميعا من أجل المنطقة بمرزوكة" بالإضافة الى السيد حميد أيت علي '' أفرزيز'' الناشط الإعلامي.

اللقاء كان مناسبة للتأكيد على أولوية التعاون لتحقيق نسبة تمدرس عالية لأبناء الرحل في إطار إتفاقية متعددة الأطراف يقوم فيها كل الشركاء بالتزامات محددة تحقق هذا الهدف.

ملف تزويد الرحل وماشيتهم بالماء الشروب عبر حفر وتجهيز آبار لهذا الغرض، حظي أيضا بالمدارسة وتم التأكيد على جاهزية الجهة لدعم أي عمل تعاوني يرمي إلى بلورة مشروع من شأنه تحقيق المطلوب.

الفاعلون الجمعويون، استعرضوا وضعية الخدمات الصحية الموجهة للرحل، حيث عبر رئيس الجهة على استعداده للتواصل مع السلطات الصحية مركزيا لدعم مطالبهم، وجدد التأكيد على أهمية الاستفادة من دعم الجهة للقوافل الطبية الذي يوفره مجلس الجهة للمساهمة في تقريب الخدمات الصحية من ساكنة الجهة.

تحديات المجال الرعوي، باعتباره مجالا حيويا لمنظومة عيش الرحل، كان حاضرا أيضا في جدول أعمال الاجتماع، بالنظر لما يتعرض له هذا المجال من ضغط وتقلص متعدد الأسباب، حيث تم استعراض مجموعة من المقاربات الكفيلة بتفعيل ترافع مثمر لصالح هذه الشريحة من المواطنين ذوي الخصوصيات المعيشية الاستثنائية، والتي تستدعي تعاون جميع المتدخلين المعنيين لتوفير حماية حقوق الرحل المكفولة قانونا، وتحقيق التنمية التي تضمن لهم شروط العيش الكريم.