انطلاق التحضير للندوة الدولية حول مدينة سجلماسة التاريخية..والوفد الصيني يؤكد الانخراط في توفير الدعم المالي والعلمي لإخراجها من تحت الرمال

 

 

انعقد يوم الثلاثاء 16 أبريل مساء بمقر جمعية الجهات بالرباط اجتماع هام خصص لإطلاق المشاورات للتحضير للندوة الدولية التي ستنعقد بالريصاني في شهر نونبر 2019، بمناسبة مرور ثلاثة عشر قرنا على بناء مدينة سجلماسة التاريخية ( 140 هجرية ) والتي تتزامن أيضا مع مرور ستين سنة من التاريخ الدبلوماسي الحديث بين جمهورية الصين والمملكة المغربية.

الاجتماع الهام خلص بعد نقاش مستفيض للتحضير لهذه الندوة عبر المراحل التالية :

١- تشكيل لجنة علمية تتولى وضع برنامج الندوة لتحقيق مشاركة وازنة للخبراء والمتخصصين في تاريخ سجلماسة وكذا العلاقات بين المغرب والصين في مختلف الحقب.

٢- تنظيم زيارة علمية للجنة المكلفة بتحضير البرنامج للصين الشعبية في غضون شهر يوليوز للتعرف على الخبرة الصينية في مجال التنقيب على المآثر وزيارة بعض المعالم التي تجسد هذه الخبرة، والتباحث مع الخبراء الصينيين في هذا المجال.

٣- تنظيم زيارة ثانية لوفد يمثل المؤسسات الرسمية والمدنية الشريكة للصين الشعبية في شهر شتنبر 2019 لحضور المعرض الصيني العربي الذي سيتميز بحضور رئيس الدولة الصيني، والتي ستتضمن فعاليات للتوقيع على مذكرة التفاهم بشأن توفير الدعم المالي والعلمي لجهود رد الاعتبار لموقع سجلماسة التاريخي.

٤- عقد الندوة الدولية في شهر نونبر بحول الله والاعلان الرسمي عن تفعيل برنامج الشراكة والتعاون المغربي الصيني بخصوص هذا الموقع الذي يشكل تراثا وطنيا وإنسانيا، والذي سيؤدي إحياؤه إلى تعزيز الجاذبية الثقافية والسياحية والعلمية لجهة درعة تافيلالت.

يشار إلى أن هذه الندوة الدولية ستنظم تحت شعار " سجلماسة ملتقى طريق الحرير وطريق الذهب" وستنظم بتعاون بين مجلس الجهة ووزارة الثقافة والجمعية المغربية للصداقة المغربية الصينية، والمعهد المغربي للآثار، ومؤسسة درعة تافيلالت للخبراء والباحثين، والجمعية العالمية للصداقة بين الصين وشعوب العالم، بالإضافة إلى مجلس جهة " نينشيا " الصينية التي تربطها اتفافية شراكة وتعاون مع جهة درعة تافيلالت.

FB IMG 1558024917073

FB IMG 1558024912780