جهة درعة تافيلالت تؤسس ملتقاها الدولي حول الاقتصاد..والنسخة الأولى بتنغير ستخصص للجالية وقضايا الاستثمار

 AFFICHE FEIDT 17 05 2019 01

في إطار السعي لتأسيس نقاش رفيع المستوى حول فرص الاستثمار والتنمية الاقتصادية بجهة درعة تافيلالت وآفاقها وإشكالياتها، ستحتضن جهة درعة تافيلالت ملتقاها الاقتصادي الدولي الأول بمدينة تنغير يومي 28 و 29 يونيو 2019 بحول الله.

وبالنظر للوزن الاقتصادي لأبناء وبنات جهة درعة تافيلالت، من مغاربة العالم، وتأثيرهم المشهود في المجهود الاستثماري الذي تعرفه الجهة، وكذا تصاعد وثيرة حضورهم في مختلف مجالات التنمية الاقتصاديية وقطاعاتها الرئيسية، فقد تم تخصيص الدورة الأولى من هذا الملتقى لقضايا الاستثمار والجالية، اعترافا بهذه الجهود وفتحا لمزيد من الآفاق التي ستمكن جاليتنا من المساهمة الفعالة والمؤثرة في تعزيز الجاذبية الاستثمارية وخلق الثروة وكذا فرص الشغل بالجهة وتحسين مستوى عيش الساكنة.

يشار إلى أن هذا الملتقى سينظم بشراكة بين مجلس الجهة ومنظمة "أكال للتنمية" التي يوجد مقرها بجنيف، وبدعم من مجموعة من القطاعات الحكومية والمؤسسات الوطنية والقطاع الخاص.

FB IMG 1558025791254