رئيس مجلس جهة درعة تافيلالت يوجه رسالة إلى السيد وزير الشباب والرياضة لاحداث عصبة جهوية لكرة القدم بالجهة

slidr5 03062019

إلى السيد وزير الشباب والرياضة

الموضوع : إحداث العصبة الجهوية لكرة القدم بدرعة تافيلالت.

سلام تام بوجود مولانا الامام؛

وبعد،

يطيب لي أن أخبركم السيد الوزير المحترم أن مجلس جهة درعة تافيلالت وضع من بين أولوياته الإستثمار في قدرات شباب و شابات الجهة، الشيء الذي جعل الاهتمام بمجال الرياضة في مقدمة انشغالات المجلس.

وبناء عليه، فإن المجلس أبرم إتفاقيات شراكة منذ سنة 2017 مع الجمعيات والعصب الرياضية تصل قيمتها الإجمالية إلى أكثر من 8 ملايين درهم سنويا بالنسبة لجميع الرياضات الأولمپية الممارسة بالجهة؛ منها 2,3 مليون درهم مخصصة لدعم فرق كرة القدم حسب جدول يعتمد على المستوى و النتائج الرياضية.

ونؤكد لكم السيد الوزير المحترم أننا مستعدون وعازمون على رفع القيمة الإجمالية لهذه الشراكات بإرتفاع عدد الفرق المشاركة بالبطولات الجهوية و الوطنية.

لكننا لاحظنا خلال الثلاث سنوات المنصرمة للأسف، عدم إرتفاع عدد الفرق الممارسة بقسم الهواة وضآلة عدد فرق كرة القدم داخل القاعة (فريق يتيم). وبعد دراسة الوضع، تفاجأنا بعدم تكافؤ الفرص من أجل الصعود، بين الفرق المنحدرة من جهتنا والفرق المنحدرة من باقي جهات المملكة. ولا يخفى عليكم أن هذا الوضع يفوت على شبابنا وشاباتنا فرص الإرتقاء اجتماعيا مع فرقهم، و كذا الشعور بنوع من الإحباط منذ انطلاق المنافسات لدى رياضيي جهتنا وكذا مسيري فرقنا وأنديتنا بالجهة. وفي كثير من الأحيان يؤدي هذا الشعور بالغبن إلى عدم التفكير أصلا في إحداث فرق جديدة بالجهة نظرا لصعوبة تحقيق الصعود لقسم الهواة وتكدس جميع الفرق بالقسم الشرفي.

السيد الوزير المحترم، إن تحقيق العدالة المجالية و مبدأ تكافؤ الفرص بين الجهات في المجال الرياضي، يتطلب التعجيل بتطبيق مشروعكم بإحداث عصبة درعة تافيلالت لكرة القدم قبل بداية الموسم الرياضي 2019/2020 تطبيقا لمقتضيات المادة 32 من قانون التربية البدنية والرياضة الذي يوجب خلق عصبة في كل جهة من جهات المملكة. مع العلم أننا طبقا لمقتضيات المادة 33 نحتاج لخلق عصبتين على الأقل، نظرا لشساعة المساحة الجغرافية لجهتنا والتي تقدر بأكثر من 12٪ من مساحة الوطن.

وتقبلوا السيد الوزير المحترم خالص التقدير.

رئيس الجهة / الحبيب الشوباني

الجمعة 25 رمضان 1440 الموافق 31 ماي 2019